تطبيق صحيفة خبير

دولية

#بريطانيا تتذرع ببيع الأسلحة: نراقب علميات #السعودية ببالغ الدقة في #اليمن

 

أكد المندوب البريطاني الدائم لدى الأمم المتحدة، ماثيو رايكروفت، أن بلاده تراقب بدقة كبيرة عمليات السعودية والتحالف الذي تقوده في اليمن.

وفي رده على سؤال حول ما إذا كانت هناك تغييرات في موقف بريطانيا من توريد الأسلحة للسعودية، تذرع رايكروفت، في تصريحات صحافية أدلى بها مؤخرا، قبيل انطلاق أعمال اجتماع لمجلس الأمن الدولي حول أزمتي اليمن وليبيا قائلا: "إن في بريطانيا إجراءات مشددة لضمان استخدام كل الأسلحة، التي تبيعها، بصورة مناسبة".

وأضاف رايكروفت: "نراقب هذا الموضوع إزاء السعودية ببالغ الدقة".

ودعا رايكروفت الأمم المتحدة "للعمل مع المملكة السعودية من أجل تخفيف حدة النزاع في اليمن وتداعياته بالنسبة للمدنيين".

وجاءت تصريحات المندوب البريطاني على خلفية إدراج الأمم المتحدة التحالف بقيادة السعودية، وكذلك قوات الحوثيين، في القائمة السوداء للمنظمة الدولية للجهات المسؤولة عن قتل الأطفال.

وفي وقت سابق من العام الجاري كانت مجموعة "الحملة ضد تجارة الأسلحة" قد حاولت حمل القضاء البريطاني على منع تنفيذ التراخيص الصادرة عن السلطات البريطانية لتوريد قنابل ذكية وطائرات مقاتلة وأنواع أخرى من الأسلحة إلى المملكة السعودية، وذلك لمنع استخدام هذه الأسلحة في الحملة العسكرية للتحالف العربي في اليمن، إلا أن المحكمة العليا في لندن، رفضت الدعوى، يوم 7 يوليو.

وجاءت هذه الحملة بعد أن ذكرت تحقيقات أن الطيران السعودي استخدم قنابل عنقودية بريطانية الصنع لتنفيذ غارات عديدة على اليمن.

أضيف بتاريخ :2017/10/13

تعليقات الزوار

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق
التعليق
رمز التأكيد