بنر العيد

مريم الشروقي

  • "ظنّيناكم غوص طلعتوا في اليارم"!

    السادة أعضاء المجلسين يعرفكم الجميع بطبعكم “الذرب” داخل القبّة، ويعرف الجميع بعضكم ممّن يتغيّب ولا يحضر الجلسات، وهذا ليس كلامنا فنحن لا نتّهمكم بالتقصير والراحة، ولكن ما ثبت عنكم من أداء ومن غياب يشهد عليكم، خاصة في آخر رمضان عندما تغيّبتم عن الجلسات حتّى انزعج منكم رئيس المجلس النيابي على الأقل وأعطاكم سببا لعدم الحضور ألا وهو رمضان!

  • المطالب بحقوقه: مريض نفسي!

    ذكر عضو مجلس الشورى بسّام البنمحمّد يوم أمس بتاريخ 13 يونيو 2018م، في الإجتماع العاجل التي تم من أجل التصويت على قانون التقاعد الجديد، بأنّ مرضى نفسيون نشروا الهلع بين المواطنين عن قانون التقاعد!

  • حملة "أنا المواطن البحريني أرفض قانون التقاعد"

    حملة أطلقها مرتادي موقع التواصل الإجتماعي “تويتر”، من أجل التعبير عن استيائهم الشديد حول مشروع القانون الجديد للتقاعد، وللضغط على مجلس الشورى الذي بيده رفض المشروع أو قبوله، من أجل الرفض إن استطاع هذا المجلس الرفض!

  • هل هناك مواطن مرتاح؟!

    ما أن نجتمع بالمواطنين على مختلف طبقاتهم، حتى نسمع جمل متعددة (أنا تعبان، أنا غير مرتاح، الوضع تدنى، الوضع أصبح صعبا جدا جدا)، ونتساءل بعد الحديث مع الناس، هل هناك مواطن مرتاح في البحرين؟!

  • مراكز الأبحاث في الشرق الأوسط.. ونحن!

    وفقاً لتقرير جامعة بنسلفانيا الأمريكية لتصنيف مراكز الدراسات والأبحاث العالمية لسنة 2016، هناك 258 مركزاً بحثياً عربياً من مجموع 413 مركزاً في الشرق الأوسط. وتأتي إيران “العدوّة” بالمرتبة الأول في المنطقة من حيث عدد مراكز الأبحاث بـ59 مركزاً، تليها إسرائيل بـ58 مركزاً وثالثاً جاءت مصر بـ35 مركزاً.

  • الأهزوجة الشعبية وشهوة العقل المريضة!

    قامت الدنيا ولم تقعد بالأمس، واشتعلت النيران إلى أقصاها، والسبب أهزوجة شعبية تُقال لدى إخواننا الشيعة منذ عشرات السنين، ولم يلتفت لها أحد ولا حتّى يعلمها، إلاّ بعد تناولها بطريقة مريضة! فعلا هناك شهوة للعقل البشري مريضة، وأن لم يكبح جماحها الإنسان نفسه ويعدّلها بالطريقة الصحيحة فأنّها ستبقى مريضة!

  • هل تتوقّف الكتابة عند الجريدة؟!

    هناك من نوّه بأنّ الكتابة في مواقع التواصل الإجتماعي لا تصل إلى المسؤولين بالدّولة، وبالتّالي فإنّ الكتابة فيها ما هي إلاّ مضيعة وقت، مؤكّدا بأنّ الجريدة أكثر انتشارًا وتأثيرًا من المقالات التي تُكتب في مواقع التواصل الاجتماعي!

  • ماذا نقول عن ملف المتقاعدين؟!

    لن نتطرّق إلى ملف المتقاعدين الذي يمس الدولة، ولن نتحدّث عن حقوقهم اليوم، ولن نفتح ملفّات عديدة لهم وعليهم اتجاه الدولة، ولكننا نريد فتح ملف اجتماعي يعانيه المتقاعد ونعتقد بأنّ الأسرة تعانيه معه هي الأخرى.

  • الفضائح.. إلى أين ستجرّنا؟!

    ما أن انتهينا من فضيحة “موكلي” حتى دخلنا في فضيحة “هوز وقوطي” ووصلنا اليوم إلى فضيحة دسمة أخرى في داخل أروقة المجلس الوطني، هذا المجلس الذي لم يهدأ من الفضائح منذ أن بدأ النوّاب بالابتعاد عن دورهم الحقيقي لأدوار أخرى!

  • تصحيح الأمور!

    تصحيح الأمور قد تكون من أعقد وأصعب القرارات في حياتنا، سواء الحياة الخاصة أو العامّة، ولكن لابد من تصحيح الأمور حتى نشعر بالطمأنينة الداخلية، ورضى الضمير، وقد تستعصي على البعض اتّخاذ تلك القرارات المصيرية، ولكن ما أن يتّخذها المرء حتّى تتعدّل حياته.

  • أنا متواضع جدّا جدّا!

    أنا إنسان متواضع جدّا جدّا، ولا أدري لماذا يراني البعض متغطرس و(جايف نفسي)، أنا والحمدلله أسلّم على الجميع من دون استثناء على رغم مركزي العالي وعائلتي الكبيرة، حسنا.. أسلّم على الذين أعرفهم مثلي (نظيفين)، فهناك بعض النّاس لا يغسل يده وأنا أعتقد بأنّ النظافة مهمّة!

  • المهدي المنتظر عند السنّة!

    ما كتبه نائب سابق حول وصف المهدي المنتظر بـ ’المتعفّن’ في سردابه، فقط لأنّ طائفة الشيعة تتحدّث عنه أكثر من طائفة أخرى، فهذا كلام مردود عليه، فالمهدي المنتظر ليس حصرًا على الشيعة فقط، بل يؤمن بظهوره كافّة المسلمين، وذلك لكثر الأحاديث التي وردت عنه، والتي وصلت لما يقارب 50 حديثا، بينهم 30 حديثا صحيحا.